بتكوين تفقد السيطرة وتتكبد خسائر بألاف الدولارات خلال ساعات

مع استمرار تقدم وتطور العالم، شهد المجال الاقتصادي قفزة كبيرة جدا على شكل طريقة جديدة للتعامل بين افراد المجتمع والاستثمار ايضا، هذه القفزة هي اختراع العملات المشفرة الرقمية والتي تأتي على رأسها عملة البتكوين.

جميعنا الان حول العالم قد سمعنا بمصطلح البتكوين، ما هي البتكوين؟ وكيف تجذب كل ذلك الاهتمام من قبل العالم؟

تعتبر البتكوين عملة الكترونية رقمية مشفرة، موجودة في عصرنا الحالي، وصرح الكثير من الخبراء حول العالم عن طريق بتكوين حيث سلك الطريق الكبير في الاستثمار ،وخاصة من قبل الاستثمار في العالم والشركات الكبرى، ولكن تحتوي البتكوين على صفة سيئة في عملها، والتوتر الكبير الذي لا يمكن توقعه والذي يسبب احيانا الخسائر الكبيرة جدا.

بعض أخبار الاستثمار وسعر البتكوين 2021 :

  • خسارة العملة الرقمية الاكثر شعبية والأكبر سعراً في العالم البتكوين ما يقارب 10% من قيمتها خلال الساعات القليلة الماضية.
  • هبوط عملة بتكوين بشكل قويي وذلك من مستوى 19000دولار الى مستوى16000 الدولار وذلك في يوم الاربعاء.
  • ولقد اكد بعض العاملين في مجال البتكوين ان هبوط قيمة البتكوين بنسبة ثلاثة الف دولار ليس بالأمر الجيد ما يجب اخذها بعين الاعتبار.

العوامل الرئيسية التي تتأثر بها قيمة العملات الرقمية:

1. الانخفاض العملي الفني:

  • ارتفاع سعر بتكوين خلال الشهرين الماضيين من 10000 دولار الى 19500 دولار.
  • لقد عانى السوق من نشاطا كبيرا جدا وهذا النشاط تمثل في استمرار عمليات بيع بتكوين لغايه 10 ايام متواصلة وهذا الشيء نادر الحدوث نسبيا.
  • وفنيا من النادر رؤيه المستثمرون يتحركون بهذا الشكل، وانما جرت العادة ان يكون لكل منهم حركات منتظمة يقومون بها بالاستثمار على طريقتهم الخاصة.
  • لقد اصاب بتكوين ما يسمى به "التراجع الصحي" والذي يعني انخفاض قيمة بتكوين لأقل من قيمتها المتوسطة وذلك لعشرة ايام متتالية.
  • وعلى الرغم من كل تلك الاشياء تبقى بتكوين في حالتها العظمة تصاعدية، ولا سيما مع وجود هذه الحالات التي تسبب الركود الاقتصادي في العالم.

2. قياس الارباح:

  • مثل تأثر حركة البتكوين بتصريحات بعض الخبراء في هذا المجال وذلك عندي نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي.
  • المخاوف من الاستثمار في بتكوين قد يعرض سعرها للانخفاض بشكل كبير، وان هذا العامل له اثر كبير في الانخفاض خلال ال 24 ساعة الماضية.
  • والذي عزز هبوط سعر بتكوين ايضا بقاء بعض الشركات العالمية المتخصصة باستثمار بتكوين تسمح لبيع وشراء العملة وذلك في حدود 11500 دولار.
  • و لقد تم ايضا تداول 70% من عملات بتكوين المجمدة، وذلك في مختلف الشركات  في العالم ، مما ادى الى هبوط سعرها بشكل قوي جدا، وذلك لان الاشخاص الذين قاموا بشراء البتكوين يمكن بيعها بنفسهم وجني الدولارات منها وذلك يعود بالمنفعة الشخصية عليهم فقط، وهذا يضيف المزيد من الأثارة و الصعوبة في عملية البيع والشراء.
  • وادى عدم تجاوب بعض الشركات المتخصصة بتداول العملات الرقمية في تعليق عمليات البيع، الى انخفاض سعر بتكوين الي 17600 وعند استمرار عمليه البيع لساعة واحدة قد هبط الى 16300.

3. الحاملة المالية:

  • لقد اشار بعض الخبراء ان بتكوين قد وقع ضحية العديد من الرافعات المالية وذلك في البورصة الرئيسية.
  • ونحن نتكلم في ذلك عن عمليات تقدر 2 مليار دولار في اليوم بقيمة 1.6 مليار دولار خلال 12 ساعة فقط.
  • ولقد حلت هذه المشكلة عن طريق بعض الصفقات وذلك عن طريق رفع تكلفة الاحتفاظ بالمراكز طويلة الامد في البورصات، ودائما ما يترافق هبوط الاسعار مع انخفاض معدل التمويل.

الكاتب: ديب القاق

مواضيع ذات صله:

أحدث أقدم