5 تقنيات جوهرية في الحاضر ستفقد أهميتها عما قريب | وداعاً للتكنلوجيا

أهلا وسهلا بكم أعزاءنا متابعي موقع تقني دوت كوم ، في مقالنا اليوم سنوف نتحدث عن خمسة من الأدوات المتنوعة التي لن تعود ذات فائدة لنا في الأعوام القادمة ، بسبب التطور التكنولوجي الذي ستصل البشرية له عند حلول ذلك الوقت.

يتعامل البشر بشكل يومي مع عدد هائل من التقنيات ، و الأدوات التي تسهل عليه أعماله ، و تختصر الوقت الذي يستغرقه هذا العمل ليكتمل ، و بسبب البحث الدائم عن طرق أسهل ، و أسرع لإتمام تلك الأعمال يتوقع الخبراء أن تفقد هذه الخمس أشياء أهميتها في السنوات الخمسة القادمة على الرغم من أننا نتعامل معها يوميا ، و نجدها تقريبا في أي مكان نذهب اليه ، و السبب في ذلك هو ظهور اختراعات في المجال التقني قادرة على استبدال وظائف هذه التقنيات ، و بفعالية أكبر .

1. الذواكر الخارجية USB Drives:

يرى المختصون بالمجال المعلوماتي أن الذاكرة السحابية سوف تلغي عمل هذه الذواكر الخارجية ، و هذه الذاكرة السحابية متوفرة بعدة أشكال منها : خدمات Apple ، و Dropbox ، وإضافة إلى ذلك سوف تقوم كل من Google ، و Microsoft بتطوير خدماتها بشكل ملحوظ في مجال التخزين السحابي ، الأمر الذي سيوفر مساحة تخزين غير محدودة ، و بشكل مجاني .

2. أجهزة التحكم عن بعد "Remote Control":

من المتوقع جدا أن تستبدل أجهزة التحكم عن بعد بأنظمة المنازل الذكية و ملحقاتها من الأجهزة المتطورة ، حيث من المتوقع حدوث ذلك في العام 2022 ، والبدء بالمرحلة الانتقالية من تلك الأجهزة الى نظم تلقي الأوامر الصوتية ، و ذلك بالاستفادة من التوسع باستعمال "انترنت الأشياء" ، والذي يعرف بالاختصار "IOT" .

3. المستندات ، و الاتفاقات ، و العقود الورقية:

يعتبر الاختصاصيون هذه الخطوة كخطوة بديهية ، و أكدوا حتمية التحويل من النظام الورقي إلى الرقمي  و اعتماد المراسلة الإلكترونية في جميع نواحي الحياة ، وكل فروع الأعمال تقريبا حيث سيتم الاعتماد على الوثيقة الرقمية التي يتم تخزينها على أجهزة الحاسوب .

4. النقود الورقية ، و دفاتر الشيكات ، و أجهزة التصريف الآلي ، والبطاقات الائتمانية:

مؤخرا تم إجراء العديد من الدراسات التي عنيت بالمال ، إذ أظهرت العديد من نتائج هذه الدراسات تناقصا جليا في أعداد الناس الذين يستخدمون العملة الورقية ، ولجوء معظمهم للنظام الالكتروني و البطاقات البنكية ، و الأمر عائد لسهولة التحويل النقدي الالكتروني الذي يعد زمن التحويل من خلاله شبه آني ، و نظرا لحدوث هذا التطور فإنه بالتالي سوف يقود إلى التخلي عن النقود الورقية ، و بالتالي التخلي عن الصرافات الآلية .

5. كلمات المرور ، و رموز المرور :

لن يعود لكلمات المرور ، و الرموز المرور ، أي حاجة لاستخدامها في المستقبل القريب ، وذلك بسبب التقدم الملحوظ الذي أحرزته أنظمة مسح العلامات الحيوية مثل بصمات الأصابع ، و بصمة الصوت ، و بالإضافة لنظام التعرف على الوجوه ، الذي بسببه سيتخلى معظم الناس عن الأساليب القديمة في الحماية نهائيا بحوالي العام 2022 تقريبا .

و بهذا نكون قد وصلنا لنهاية هذا المقال ، نتمنى أن يكون قد أعجبكم ، و نشكر لكم حسن القراءة ، و المتابعة .

- ثائر هنيدي

مواضيع ذات صله:

أحدث أقدم