ابحث هنا وسوف تجد طلبك

تعرف على أسباب نمو التجارة الالكترونية في الوطن العربي

هل لاحظت كثرة المتاجر الإلكترونية على هاتفك أو إعلان المتاجر الإلكترونية على مواقع التواصل الاجتماعي؟ أو ربما اشتريت احتياجاتك من موقع أو تطبيق بدلاً من التجول في الأسواق؟ هذا هو واقع التجارة الإلكترونية في العالم العربي، حيث تشهد نمواً هائلاً أصبح يغير ملامح البيع والشراء. ولكن هل تساءلت يوما ما سر ازدهار هذا القطاع بشكل هائل خلال السنوات الماضية، خصوصاً في بلداننا العربية؟

في هذا المقال، سنتعرف على أهم أسباب لازدهار التجارة الإلكترونية في الوطن العربي، ولماذا أصبحت التجارة الإلكترونية واحدة من أكثر المجالات المربحة اون لاين في وقتنا الحالي وفي المستقبل البعيد.

تعرف على أسباب نمو التجارة الالكترونية في الوطن العربي
أسباب نمو التجارة الالكترونية في الوطن العربي

تطورت التجارة الالكترونية بشكل واسع جداً في الآونة الأخيرة وخاصة في ظل توفر الانترنت ووصوله لغالبية الناس في كافة أنحاء العالم بالإضافة للفوائد الكثيرة التي حققتها هذه التجارة كتقليص المسافات وإيصال المنتجات لأكبر عدد ممكن من الزبائن وفوائد كثيرة غيرها، وحسب الدراسات التي أجريت أخيراً تبين أن معدل التجارة الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط وصلت إلى 26.9 مليار دولار، ومن المتوقع أن تصل قيمة التجارة الإلكترونية في المنطقة إلى 53.2 مليار دولار في عام 2025.

سنقدم في مقالنا اليوم أهم أسباب نمو التجارة الالكترونية في الوطن العربي وذلك استجابة للتساؤلات الكثيرة حول هذا الموضوع. فإذا كنت مهتماً تابع المقال لتعرف الإجابة.

أهم أسباب نمو التجارة الالكترونية

تشهد التجارة الإلكترونية في الوطن العربي نمواً هائلاً خلال السنوات الماضية، لعدة عوامل، أبرزها:

انتشار الإنترنت وزيادة استخدام الهواتف الذكية

تعتبر من أهم العوامل التي ساهمت بقوة على نمو وازدهار التجارة الرقمية بشكل واسع حيث أصبحت تكاليف الانترنت عادية ومناسبة للجميع كما أن الهواتف المحمولة أصبحت في يد جميع الناس نظرا لأسعارها المقبولة من جهة والحاجة الماسة إليها في العديد من المجالات سواء في التواصل أو التعلم أو الترفيه وغيرها من الأمور، ويعتبر الانترنت والهواتف من العوامل الأساسية التي تفتح المجال للتجارة الالكترونية أمام قسم واسع من الزبائن ويعتبر السبب الرئيسي لنمو التجارة الالكترونية في الوطن العربي.

تطور وسائل التواصل الاجتماعي

تعد وسائل التواصل الاجتماعي كالفيسبوك والانستغرام وغيرها بمثابة واجهة أو نافذة يتم تشغيل التجارة الالكترونية عن طريقها حيث يتم عرض المنتجات والبضائع والتسويق لها عبر هذه الوسائل بل تعتبر الوسيلة الأكثر فاعلية للتسويق الرقمي، حيث نجد أن كل فرد يحمل هاتف ذكي يقوم بإنشاء حساب واحد أو اثنين على الأقل على هذه المنصات وهذا ما دعم التجارة الالكترونية بشكل كبير وساعد وصول المنتجات إلى شريحة واسعة من المجتمع حيث يعتبر المجتمع العربي الأكثر استخداما لتطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي في العالم.

اختيار المنتجات المرغوبة

تتميز التجارة الالكترونية في الوطن العربي بالانتقائية حيث يتم الترويج للمنتجات الأكثر طلبا في المجتمع العربي كالهواتف المحمولة واللابتوبات واكسسواراتها بالإضافة لمستحضرات التجميل بأنواعها المختلفة وأيضا اكسسوارات الزينة كالأطواق والحلق والخواتم بالإضافة للملابس، حيث تعتبر الملابس من أكثر المنتجات التي يتم بيعها عبر الانترنت وخاصة الملابس النسائية وذلك نتيجة طريقة العرض الجذابة للقطع على وسائل التواصل الاجتماعي كالصور الجذابة والاحترافية وهذا ما نشط التسويق الالكتروني في الوطن العربي بشكل كبير.

راحة الزبائن

يعد هذا من أكثر الأسباب التي أدت لنمو التجارة الالكترونية وخاصة أن الشعب العربي يميل إلى تأمين احتياجاته بأسهل طريقة ممكنة أي يفضل الراحة والحصول على مراده وهو جالس في المنزل بدون بذل أي مجهود في البحث عن المنتج المرغوب، حيث ساهمت هذه النقطة بازدهار التسويق الالكتروني بشكل كبير وخاصة عمليات التوصيل والتسليم عند باب المنزل جعلت الكثيرين يتوجهون لتأمين احتياجاتهم الكترونيا بدلا من صرف الجهد والوقت للبحث عن السلعة أو المنتج المراد.

الدفع بشكل نقدي

يعتبر من الأسباب الهامة التي أدت بشكل فعال إلى ازدهار التجارة الالكترونية في الوطن الغربي فإمكانية التقسيط أو الدين غير متاحة الكترونيا وهذا ما شجع كثيرا البائعين وأصحاب المحلات إلى التوجه للتجارة الالكترونية إضافة لذلك تساهم التجارة الالكترونية بالحفاظ على رأس المال وتحقيق أرباح بشكل مستمر، بالإضافة لإمكانية تعديل الأسعار بسرعة وعدم الاضطرار لمواجهة شكاوي الزبائن حول الأسعار وما شابه ذلك وتلك نقطة إيجابية جدا وساهمت بنمو التسويق الالكتروني بشكل كبير في العالم العربي.

وصول المنتجات لزبائن أكثر

حيث تعتبر التجارة الالكترونية وسيلة لإيصال المنتجات لمناطق أكثر وبالتالي اتساع شريحة الناس الذين يصلهم المنتج فعند افتتاح محل لمنتج معين ستصل منتجاته فقط لحدود المنطقة الموجود فيها المحل، أما عن طريق التسويق الرقمي فستصل منتجات المحل إلى خارج حدود المنطقة الجغرافية للمحل وتزداد شهرته بشكل أكبر وبالتالي زبائن أكثر ويتبعه ربح أكبر، لذلك نجد أن أغلبية المحلات التجارية تقوم بالإعلان على منتجاتها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وتقوم بزيادة عدد المتابعين ودعوة أشخاص من خارج المنطقة الجغرافية للمحل للإعجاب بصفحة المحل وهذا يزيد كثيرا من فعالية التجارة الالكترونية ويعد من الأسباب الرئيسية لتطورها ونموها في الوطن العربي.

اعتماد التجارة الالكترونية كعمل إضافي

يعتبر من الأسباب التي أدت بشكل فعال لنمو وازدهار التجارة الالكترونية حيث أغلب الأشخاص اليوم يسعون لتأمين عمل إضافي من المنزل لزيادة الدخل وتحسين مستوى المعيشة من خلال العمل أونلاين من المنزل كمسوقين حيث يحقق هذا العمل دخلا إضافيا مقبولا ولا سيما في مثل هذه الظروف المعيشية، حيث ان متطلبات الحياة أصبحت أكبر وتحتاج لدخل مناسب حيث يتقاضى المسوقون عمولة مقابل كل قطعة مباعة وهذا يشجع المسوقين على بيع أكبر كمية ممكنة لتحصيل مبلغ جيد وهذا ما نشط التجارة الالكترونية وساعد على ازدهارها بشكل واسع.

مميزات التجارة الالكترونية في الوطن العربي:

  • سرعة الوصول للمنتج المرغوب مع إمكانية الاطلاع على كافة الخيارات المتاحة بكل سهولة.
  • أسعار أرخص من الأسواق بمراحل حيث يعتمد أغلب المسوقين على تحقيق ربح صغير مقابل بيع كميات كبيرة.
  • الدفع نقدا وهذا يعتبر إيجابيا جدا للمسوقين وأصحاب المحال التجارية.
  • وصول المنتجات للمناطق النائية والبعيدة عن تجمعات المدن كالقرى والأرياف.
  • بيع المنتجات بسرعة أكبر وذلك عند عرضها بطريقة جذابة واحترافية.
  • عدم الاضطرار للتعامل وجها لوجه مع الزبون.
  • زيادة المعارف والعلاقات الاجتماعية بشكل كبير.

اقرأ أيضاً: تعرف على أبرز فوائد التجارة الالكترونية

مستقبل التجارة الالكترونية في الوطن العربي

نتيجة للأوضاع الراهنة مع تقدم وتطور التكنولوجيا سيصبح التسويق الالكتروني بديلا عن عمليات البحث التقليدية في المحلات التجارية فأغلب عمليات البيع والشراء ستصبح عن طريق الانترنت، حيث يمكن أن تتطور الأسواق الالكترونية العربية لتصبح شاملة لكل الاحتياجات الممكنة ولن تكون هناك حاجة للبحث عن أي منتج فبنقرة زر واحدة يمكن الوصول لأي سلعة في أي منطقة في العالم.

نمو التجارة الإلكترونية في الدول العربية

إليك بعض المعدلات لنمو التجارة الإلكترونية بين الدول العربية، مثل:

  • السعودية: حققت نموًا بنسبة 33%
  • الإمارات العربية المتحدة: حققت نموًا بنسبة 22%.
  • مصر: حققت نموًا بنسبة 27%.

الخاتمة

لقد ذكرنا لكم أعزائي في هذا المقال عن أهم أسباب نمو التجارة الالكترونية في الوطن العربي وذلك بالتفصيل حيث ذكرنا أهم 5 أسباب بالإضافة لإعطاء لمحة عن مستقبل التجارة الالكترونية في الوطن العربي نتيجة للأوضاع الخالية ونجد أن السبب الرئيسي وراء نمو التجارة الالكترونية هو توفر الانترنت ووصول الهواتف المحمولة لكافة فئات المجتمع والتي تعتبر بمثابة نافذة على العصر الجديد، وهنا نصل إلى نهاية المقال نأمل أن يكون مفيدا وشكراً.

مواضيع ذات صلة:

افضل 15 طريقة لرفع مبيعات متجرك

أكثر مجالات العمل الحر طلبًا على الانترنت

أفضل منصات التجارة الإلكترونية لاحتياجات عملك